الــتفاف

31 - أكتوبر - 2014 , الجمعة 04:38 مسائا
1349 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةعــلـي الأســمــر ⇐ الــتفاف

عــلـي الأســمــر
برز الحديث في الآونة الاخيرة عن محاولات التفافية على الثورة الجنوبية وتكاثرت التحذيرات منها بشكل متكرر ، حتى ليخيل للمتابع ان الحركة الاحتجاجية الجنوبية ، التي برزت بشكل علني في العام 2007م تتعرض لخطر وجودي يستهدفها ، لم تتعرض له منذ انطلاقتها ، برغم كل ما تعرضت له من صنوف القمع الوحشي ، ومحاولات الاحتواء ، والتدجين ناهيك عن حرفها عن مسارها المعلن .
فما هي هذه المحاولات الالتفافية ؟ وما مدى حقيقتها ؟ هل لها سند موضوعي وواقعي ؟؟ ام انها لا تعدو عن هواجس ومخاوف من فقدان مصالح ما ، او استمرار لنظرية المؤامرة .
في سياق نقاش عام مستفيض عن مستجدات الاوضاع في الساحة ، بشكل عام مع احد الاصدقاء المقربين من بعض قيادات الحراك ، بدورة حذر من هذه المحاولات الالتفافية ، وعند الاستفسار عن ماهية هذه المحاولات ؟ فسرها بان هناك من يريد جر ثورة الجنوب الى باب اليمن حد تعبيره واضاف ان هذه ما يفسره قيادات الحراك .
بالطبع كما تلاحضون فهذه المخاوف ، غير منطقية وهذا التفسير غير منطقي من اساسه .، فاذا كان باب اليمن قد سقط اصلآ بعد انتهاء مؤتمر الحوار الذي بدورة كان اخر فرصة لمن اراد الالتحاق بباب اليمن .
الحقيقة ربما المراد بالمحاولات الالتفافية ان هناك من يريد ان يتسلق ثورة الجنوب ان صح الوصف بعيدا عن القيادات التي هرم الشارع من خلافاتها المتسلسلة .
اي ان قيادات الحراك تخشى من صعود تيار ما ينجز الهدف المحدد بالاستقلا بعيدا عنها .
والحقيقة ان الحراك بأمس الحاجة الى مثل هذا الالتفاف اذ لا يهم الشارع من ينجز الهدف بقدر ما يهمها تحقيق الهدف ذاته .
عندها سيقول الشعب للملتفين : شكرا لكم على هذا الالتفاف العظيم .

اعتقد انه بات واضحا بعد مرور كل هذه المدة على مقتل الصماد ان الراجح ان الحوثيين هم قاموا بتصفيته عبر تسريب احادثيات لطيران التحالف ولم يكن كما كان يعتقد او قال الكثير ان العملية كانت بناء على معلومات استخبارتية دقيقة واختراق للصفوف الاولى »

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء