بعد نهبهم للاحتياطي النقدي..الانقلابيون يتسببون في ارتفاع مخيف للأسعار مع تواصل انهيار الريال اليمني

16 - مايو - 2016 , الإثنين 05:24 مسائا
1469 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ بعد نهبهم للاحتياطي النقدي..الانقلابيون يتسببون في ارتفاع مخيف للأسعار مع تواصل انهيار الريال اليمني

الضالع نيوز/متابعات
سجلت أسواق السلع والبضائع في العاصمة اليمنية صنعاء ارتفاعاً وصف بالمخيف وغير المسبوق في أسعار البضائع في الأسواق الاستهلاكية، في ظل تواصل انهيار الريال اليمني أمام العملات الأجنبية في أسواق الصرف. وسجلت أسعار السلع الاستهلاكية في أسواق صنعاء ارتفاعاً راوح بين 40 و50%، الأمر الذي حال دون قدرة سكان المدينة على الحصول على المتطلبات اليومية والسلع الضرورية، مثل الأرز والقمح والدقيق والسكر، وغيرها من السلع. يأتي ذلك انعكاساً لاستمرار تدهور الريال اليمني أمام العملات الأجنبية الأخرى، نتيجة السياسة النقدية والمصرفية الفاشلة لميليشيا الانقلاب منذ سيطرتها على صنعاء ومؤسساتها الرسمية، بما فيها البنك المركزي، رغم الاتفاق على تحييده الذي يصب في خدمة المواطن اليمني، إلا أن الميليشيا سيطرت عليه وقامت بإجراءات تعسفية ضد المصرفيين، وقامت بنهب منظم للمال العام والطبع المتواصل للعملة من دون سقف. وسجل الريال في سوق الصرافة بصنعاء 315 ريالاً مقابل الدولار لأول مرة، فيما يتوقع اقتصاديون استمرار انهياره وارتفاع الأسعار المرتبط استيرادها بسعر الدولار، وعدم قدرة البنك المركزي على توفيره للتجار، الذين بدأوا يحتكرون السلع الأساسية للدفع بها إلى السوق قبيل دخول شهر رمضان بأسعار مرتفعة، مستغلين الحالة الانفلاتية في مدن تخضع لسيطرة الميليشيا.

لمزيداً من الاخبار اشترك في قناة الضالع نيوز على تليجرام من خلال احد الروابط التالية:
@addalinews
http://tlgrm.me/addalinews

توقع معهد أمريكي، بتولي الفريق علي محسن الأحمر قيادة السلطة في اليمن، بسبب تدهور صحة الرئيس الحالي، عبدربه منصور هادي. وقال معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، إنه من المحتمل أن تكون مساعي واشنطن الأخيرة لبدء المحادثات في اليمن نتيجة ضغوط على عدة أصعدة، هي: الشعور المتزايد بالضرورة الملحة لإنهاء تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء