الإفراج عن داعية سلفي كبير واثنين من أبرز القادة الحوثيين بصفقة تبادل مع تنظيم القاعدة في البيضاء

07 - فبراير - 2018 , الأربعاء 08:05 مسائا
1513 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ الإفراج عن داعية سلفي كبير واثنين من أبرز القادة الحوثيين بصفقة تبادل مع تنظيم القاعدة في البيضاء

قال مصدر خاص إن جماعة الحوثيين أفرجت اليوم الأربعاء، عن أبرز الشخصيات الدينية الموالية للفكر السلفي الجهادي، الشيخ أمين جعفر، بصفقة تبادل أسرى، مع تنظيم القاعدة، في محافظة البيضاء (وسط اليمن).



وذكر المصدر لـ«المصدر أونلاين»، إن مفاوضات قادها وسطاء قبليون من الطرفين منذ عام ونصف، انتهت بالإفراج عن جعفر من قِبل الحوثيين، مقابل إفراج تنظيم القاعدة عن اثنين من المقربين لمؤسس جماعة الحوثيين حسين الحوثي.



وأوضح «المفرج عنهم من قِبل التنظيم، هم اثنين من زملاء وجلساء حسين الحوثي، واحد منهم أُسر في منطقة الكود بأبين في عام 2015».



ولم يورد المصدر تفاصيل عن هوية الحوثيين المفرج عنهم.



وقال إن الداعية السلفي جعفر، والذي لا تربطه أي ارتباطات بتنظيم القاعدة، نُقل إلى مدينة مارب الخاضعة لسيطرة الحكومة اليمنية، خلال الساعات الماضية، وهو في حالة صحية سيئة.



وأشار إلى أن صفقة التبادل تمت في ظرف بالغ السرية.



وكان الحوثيون قد خطفوا الداعية السلفي أمين جعفر وشقيقه عبدالرحمن من مدينة الحديدة (غربي البلاد)، في ديسمبر من العام 2014، ضمن حملة اختطافات طالت السلفيين في المدينة.



وقالت تقارير إن أمين نُقل إلى صعدة، معقل الحوثيين (أقصى شمالي اليمن).



بينما بقي عبدالرحمن مع آخرين في سجن الأمن السياسي الخاضع للحوثيين، حتى أكتوبر من العام 2016، حيث لقي حتفه جراء التعذيب العنيف من قِبل مسلحي الجماعة.



وسبق أن اعتقل أمين جعفر إبان حكم الرئيس السابق علي عبدالله صالح، بتهمة تأييد تنظيم القاعدة، قبل أن يُفرج عنه، كونه لم تثبت عليه التهم.

الضالع نيوز - متابعة خاصة قالت وسائل إعلام سعودية إن أكثر من 20 عنصراً من مليشيا الحوثي الانقلابية لقوا مصرعهم بينهم قيادي في كمين نفذته القوات السعودية قبالة الحدود اليمنية. وذكرت المصادر أن القوات السعودية المشتركة نفذت كميناً عسكرياً ضد ميليشيا الحوثي داخل الأراضي اليمنية قبالة الحدود السعودية تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء

لا توجد تعليقات