معلمة هزت العالم .. تعلمت 35 لغة مختلفة لتتعامل مع الأطفال وآبائهم

21 - مارس - 2018 , الأربعاء 05:53 مسائا
756 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةطلابنا ⇐ معلمة هزت العالم .. تعلمت 35 لغة مختلفة لتتعامل مع الأطفال وآبائهم

اختيرت المعلمة التي أتقنت 35 لغة في مدرستها الداخلية للفوز بجائزة أفضل معلم في العالم, واختيرت أندريا زافيراكو (39 عامًا) من بين آلاف المتقدمين في جميع أنحاء العالم لعملها مع الأطفال المهاجرين في مدرسة Alperton Community School في برنت, والآن فازت معلمة الفن والمنسوجات بجائزة مربحة لمؤسسة Varkey Foundation العالمية المرموقة السنوية بقيمة مليون دولار (715.000 جنيه إسترليني), وتكرم الجائزة كل عام أحد المعلمين المتميزين الذي قدَّم مساهمة كبيرة في هذه المهنة. معلمة تدرس 35 لغة مختلفة لتتعامل مع الأطفال وآبائهموهزمت أندريا نحو 30 ألف متقدم من جميع أنحاء العالم للحصول على الجائزة التنافسية، لتصبح أول معلمة في المملكة المتحدة تقوم بذلك.

وتقع مدرستها في واحدة من أفقر مناطق المملكة المتحدة، والعديد من تلاميذها يأتون من منازل مزدحمة ومشتركة مع عائلات متعددة, والبلدة لديها أيضًا واحدة من أعلى معدلات القتل في البلاد, في العام الماضي، وفازت المعلمة الكندية ماغي ماكدونيل بالجائزة عن عملها مع طلاب شعب الاسكيمو الأصليين في قرية نائية في القطب الشمالي معزولة.

معلمة تدرس 35 لغة مختلفة لتتعامل مع الأطفال وآبائهم

واستلمت أندريا الجائزة خلال حفلة على غرار جوائز الأوسكار في دبي الأحد واستضافتها تريفور نوح من "ديلي شو", ومن بين المشاهير الآخرين الذين حضروا النجمة الهوليوودية تشارليز ثيرون والممثلة الهندية بريانكا تشوبرا, وتضمن الاحتفال الذي أقيم في المنتدى العالمي للتعليم والمهارات عرضًا للمغنية جينيفر هادسون, ووسلّم الكأس على خشبة المسرح من قبل لويس هاملتون.

وقالت إن المدارس يجب أن تكون "ملاذات آمنة" ودعت إلى مزيد من الاعتراف بقيمة المواد الفنية في المدرسة, وقالت: "إن المجتمع الذي أدرس فيه في برنت متنوع بشكل رائع، وهو في الواقع واحد من أكثر المجتمعات المتعددة الثقافات في العالم", وقالت إن العديد من الطلاب يعيشون في ظروف صعبة ولديهم حياة قاسية.وفي رسالة تهنئة بالفيديو، قالت رئيسة الوزراء تيريزا ماي إن الجائزة كانت تكريماً ملائماً لكل ما فعلته زافيركو لطلابها, ففي رسالة بالفيديو ، قالت السيدة ماي " أظهرت تفانيًا وإبداعًا هائلين في عملك, أن تكون معلماً عظيماً يتطلب المرونة والإبداع والقلب السخي, وهذه هي الصفات التي تشاركيها مع طلابك كل يوم, لذا، شكراً لكم على كل ما فعلتموه ومازلتم مستمرين".

وتأتي نسبة عالية من تلاميذ المعلمة أندريا من عائلات المهاجرين، مع بعض من الآباء لا يزالون يتحدثون اللغة الإنجليزية, كما تعرض عددًا من تلاميذها لعنف العصابات، حيث كان للبلدة واحدة من أعلى معدلات القتل في البلاد, وفي محاولة لبناء جسور داخل المجتمع المدرسي، تعلمت التحية بـ 35 لغة يتحدثها تلاميذها، حتى تتمكن من التحدث إليهم ومع آبائهم على البوابات, وتشمل هذه اللغات الغوجاراتية والهندية والتاميلية والبرتغالية والصومالية والعربية والرومانية والبولندية والأوردية والإيطالية.

الضالع نيوز/طلابنا كان أكبر شرف وفخر لي في الثانويه أنني كنت في تنافس مع أبناء الأغنياء والهيئات العلياء في المجتمع ..وأنا اليتيم الذي مات والده وعمره8أشهر ﻻيعرف حتى صورةوالده ..أكبر فخر لي وﻻخوتي ومجتمعي .أنني كنت الأول على أبناء الفئات العلياء واﻻغنياء في المجتمع ورائدهم بالدراسه والحصول تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء