دعوات بعدن للإفراج عن نضال زكريا

30 - مايو - 2018 , الأربعاء 08:50 مسائا
7318 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ دعوات بعدن للإفراج عن نضال زكريا

الضالع نيوز/عدن

تواصلت في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن المطالبات بالإفراج عن الشخصيتين التربويتين نضال باحويرث وزكريا قاسم، القابعين منذ عدة أشهر في سجون أمن عدن، دون أي مسوغ قانوني أو لارتكابهما لأي فعل إجرامي.
وأعلن عدد من الاعلاميين والمثقفين والشخصيات العامة في عدن عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليومين الماضية تضامنهم المطلق مع الشخصيتين التربويتين نضال باحويرث وزكريا قاسم، مطالبين بسرعة اطلاق سراحهم.
وقال نقيب الصحفيين اليمنيين فرع عدن محمود ثابت، في منشور له بمواقع التواصل اليوم الاربعاء، إن نقابة الصحافيين محافظة عدن تؤيد دعواتكم وتظم صوتها معكم باطلاق سراح باحويرث، في إشارة منه الى حملة المناصرة الواسعة التي اطلقها عدد من النشطاء بعدن لمناصرة الشخصيتين التربويتين نضال باحويرث وزكريا قاسم.
كما طالب رئيس مركز مسارات للاستراتيجية والاعلام بعدن باسم فضل الشعبي المجلس الانتقالي والقوات التابعة له باطلاق الاستاذ نضال باحويرث رجل البر والاحسان.
وقال الشعبي في منشور له:" نطالب ونؤكد بان الاخ نضال من اشرف وانزه الكوادر في عدن وان استمرار احتجازه كل هذه المدة دون محاكمه عادلة يعبر عن الظلم وغياب المهنية لدى اجهزة الامن التي تحولت الي ادوات سياسية اكثر من كونها اجهزة امن وطنية...نامل التجاوب وشكرا.
وكان عدد من النشطاء في عدن اطلقوا قبل أيام، حملة إلكترونية واسعة لمناصرة الشخصيتين التربويتين نضال باحويرث وزكريا قاسم، القابعين منذ عدة أشهر في سجون أمن عدن، دون أي مسوغ قانوني أو لارتكابهما لأي فعل إجرامي.
واختطاف مسلحون يتبعون ادارة امن عدن الشخصية التربوية الاستاذ زكريا احمد قاسم فجر السبت في الـ27/1/2018 ولا يزال مخفيا حتى اللحظة في حين اقدم مسلحون تابعون لأداره امن عدن على اختطاف الشيخ نضال باحويرث من امام مسجد الذهيبي في الـ28/من شهر مارس وذألك اثناء ذهابه لأداء صلاة العصر في المسجد.
والشيخ "باحويرث"، إلى جانب كونه سياسي وعضو مجلس محلي، فهو ايضا داعية وشيخ علم وعضوا في "رابطة علماء ودعاة عدن". ويعد واحداً من أبرز الشخصيات الاجتماعية بمديرية كريتر خاصة، والعاصمة المؤقتة عدن عموما.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء