مؤسسة «المصدر» للصحافة والنشر تعبر عن إدانتها واستنكارها الشديدين لجريمة اغتيال الصحفي زكي السقلدي

05 - أكتوبر - 2018 , الجمعة 06:35 مسائا
1225 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ مؤسسة «المصدر» للصحافة والنشر تعبر عن إدانتها واستنكارها الشديدين لجريمة اغتيال الصحفي زكي السقلدي

بلاغ صحفي
تعرب مؤسسة «المصدر» للصحافة والنشر عن إدانتها واستنكارها الشديدين لجريمة اغتيال الصحفي زكي السقلدي، مساء اليوم الجمعة، أمام منزله في مدينة الضالع مركز المحافظة، برصاص مسلحين مجهولين.
وإذ تعزي المؤسسة أسرة وأقارب الزميل السقلدي في هذا المصاب الجلل فإنها تعبر عن الأسى البالغ لفقدان واحد من مراسلي المؤسسة، على مدى سنوات طويلة، كان فيها صحفياً متمرساً وباحثاً عن الحقيقة والمعلومة المتجردة من الانحياز والتزييف.
وتشير إلى أن جريمة اغتيال الزميل السقلدي، يأتي ضمن مسلسل إسكات صوت الحقيقة، والتضييق على حرية الصحافة، وحرية الرأي والتعبير، في بلد يتذيل ترتيب البلدان في حماية الصحفيين وحرية الصحافة.
وكان مسلحون مجهولون يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار بشكل مباشر على الزميل السقلدي، أمام سنترال الضالع في الشارع العام، بينما كان في طريقه إلى منزله، ليسقط شهيداً على الفور، في جريمة يندى لها جبين الإنسانية وتنم عن وضاعة وحقد مرتكبيها.
وتطالب المؤسسة السلطات المحلية والأمنية في الضالع، بالقبض على الجناة والكشف عن هويتهم، كون العملية جاءت في الشارع الرئيسي، بينما تشير ملابساتها إلى أن ذلك جرى بعد إصرار وترصد للزميل السقلدي.
وتدعو مؤسسة المصدر النقابات والمنظمات المعنية بحرية الصحافة والحريات العامة والزملاء الصحفيين والحقوقيين والنشطاء، إلى إدانة عملية الاغتيال، واعتبار ذلك جريمة لا تسقط بالتقادم، وتمس حق الحرية وقدسية الصحافة والإعلام.
وتود الإشارة إلى أن الزميل كان خلال السنوات الماضية مراسلاً لموقع «المصدر أونلاين»، بعد أن كان مراسلاً للموقع وصحيفة «المصدر»، التي أجبرها الحوثين على الإغلاق عقب اقتحام مكتبها في صنعاء مساء 26 مارس 2015.
كما يشغل عضوية الدائرة السياسية والإعلامية بحزب الإصلاح بالضالع، وكان رئيس تحرير صحيفة العطاء المحلية الصادرة عن المكتب التنفيذي للإصلاح بالضالع، والمتوقفة منذ ما قبل انقلاب جماعة الحوثيين على الحكومة الشرعية.
وإضافة لذلك، كان الزميل السقلدي أحد الناشطين في الحراك الجنوبي السلمي، وشارك بفعالية في ثورة الشباب السلمية 2011، وكان قد توقف عن العمل الصحفي لفترة بسيطة وتفرغ للتجارة بمدينة الضالع، حيث عمل بإحدى المحال الكبيرة (سوبر ماركت).
وتضاف عملية الاغتيال التي طالت الزميل السقلدي إلى الجرائم التي استهدفت مؤسسة المصدر منذ انقلاب الحوثيين على الدولة، وإغلاقها لمكتب المؤسسة واختطاف عدد من صحفييها من بينهم الزميل توفيق المنصوري الذي ما يزال محتجزاً دون تهمة في سجون الجماعة.
مؤسسة «المصدر» للصحافة والنشر
الجمعة -5/10/2018

الضالع نيوز/متابعات قال رئيس الدائرة الإعلامية للتجمع اليمني للإصلاح علي الجرادي إن الوفد الحكومي في مشاورات السويد تعاطى بإيجابية مع مواضيع المشاورات من منطلق إنساني بحت، معتبرا الاتفاق مدخل يُبنى عليه الكثير من نقاط السلام اللاحقة. وأشار الجرادي في لقاء على قناة اليمن الرسمية، إلى أن التباين في تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء