السلطة المحلية بتعز ترد على تقرير منظمة العفو الدولية

14 - مارس - 2019 , الخميس 12:55 مسائا
97 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ السلطة المحلية بتعز ترد على تقرير منظمة العفو الدولية

الضالع نيوز - تعز


أعلنت السلطة المحلية في مدينة تعز، رفضها لتقرير منظمة العفو الدولية، الذي زج باسم حزب التجمع اليمني للإصلاح بالمحافظة في ثنايا جرائم أخلاقية. وقال وكيل المحافظة الشيخ عارف جامل " نتفق مع حزب الإصلاح أو نختلف لكننا نرفض تقرير منظمة العفو الدولية الذي يستهدف أي مكون سياسي في تعز". وأضاف جامل "وهو رئيس فرع حزب المؤتمر الشعبي العام بالمحافظة"، في منشور له على الفيس بوك " أن التقرير ينال من تعز وأبنائها ولا ينال من الإصلاح أو غيره، مؤكدا أن السلطة المحلية مع تجريم الفعل أين كان نوعه ومرتكبه وضد التصنيف". وتابع " هناك مؤسسات دوله يجب أن تتحمل مسؤولياتها ويجب محاسبتها إذا لم تتعاطي مع أي قضيه كانت، داعيا الجميع الى التحلي بروح المسؤولية والابتعاد عن المناكفات والمكايدات". وأوضح أن هذه المكايدات تنال من مدينة تعز وتضحيات أبناءها، لافتا الى أن هنآك قضايا من العيب أن نخوض فيها مهما بلغت خلافاتنا". وكانت منظمة العفو الدولية قد زجت باسم حزب الاصلاح في ثنايا جرائم اخلاقية مهينة بهدف تشويه صورته وتلفيق التهم الكيدية، لتمييع جرائم أخلاقية تنال من المجتمع وقيمه. وكان إصلاح تعز قد أدان الزج باسمه في هكذا قضايا، وأكد انه لاعلاقة له بأي من مرتكبي تلك الجرائم معبرا عن أسفه لما أوردته منظمة العفو الدولية، واعتمادها على مصادر فاقدة المصداقية تخدم أجندة خاصة، وتعمل لحساب أجندة معادية لتعز، بل تمثل ذراعاً للمليشيا الانقلابية في الأوساط الحقوقية وأداة من أدوات حربها على تعز. وأكد إصلاح تعز أنه يحتفظ بحقه في مقاضاة كل المتورطين في تعمد تشويه صورته، وتلفيق التهم الكيدية، لتمييع جرائم أخلاقية تنال من مجتمعنا وقيمه، وتحول أعراض الناس وحقوقهم الى مواد هابطة للدعاية السياسية الرخيصة. ودان إصلاح تعز كل الجرائم والاعتداءات التي يتعرض لها المواطنين، وفي المقدمة الأطفال، داعيا السلطة المحلية والامنية والقضائية إلى سرعة ضبط المجرمين واحالتهم للقضاء ، وكشف ارتباطاتهم، والتحقيق في جميع الجرائم وإنزال العقاب الرادع بحق المجرمين وحماية الضحايا.

الضالع نيوز/متابعات كشفت مستشارة وزارة حقوق الإنسان اليمنية لشؤون المرأة وفاء الوليدي عن قيام المليشيات الحوثية بطلب مبلغ مليون ريال يمني لإطلاق سراح إحدى الفتيات المختطفات. وقالت الوليدي وفقاً لـ"الوطن السعودية"، إن عصابات الحوثي تهجمت على الطالبات داخل الجامعات والمدارس وحتى الأسواق العامة تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء