عاجل :تدشين صرف مرتبات قوات الجيش

29 - يونيو - 2019 , السبت 07:09 مسائا
8810 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ عاجل :تدشين صرف مرتبات قوات الجيش

الضالع نيوز/عدن

دشنت الدائرة المالية بوزارة الدفاع اليوم عملية صرف رواتب الشهداء والجرحى.

وقال مصدر مسئول في مكتب مدير مالية الجيش العميد الركن عبدالله عبدربه أن الدائرة المالية دشنت اليوم صرف مرتبات الشهداء والجرحى عبر شركة الكريمي لصرافة على صعيد متصل أكد المصدر أن الدائرة ستدشن يوم غدا الأحد عملية صرف رواتب منتسبي القوات المسلحة بعد أن استكملت كافة الإجراءات اللازمة لذلك وسيتم تسليمها من البنك المركزي بواسطة الضباط الماليين للوحدات العسكرية والهيئات والدوائر.



وتعد هذه الخطوة لشهر الثاني على التوالي أن يتم صرف مرتبات العسكريين قبل نهاية الشهر وجسدت الجهود الجبارة التي بذلتها وتبذلها قيادة الدائرة المالية بوزارة الدفاع بقيادة مدير الدائرة العميد الركن عبدالله عبدربه ومساعديه والطاقم العامل معة من الكوادر الفنية والإدارية الذين أخذوا على عاتقهم هذا العمل في ظروف حرب غاية في الخطورة والتعقيد واستطاعوا إعادة تاسيس وبناء الدائرة وقاعدة بيانات ومعلومات من الصفر وبعزيمة وإصرار تم تجاوز أكبر التحديات هذا واستقبل منتسبي المؤسسة الوطنية الدفاعية القوات المسلحة وفي مقدمتهم أسر الشهداء والجرحى انتظام عملية صرف الرواتب نهاية كل شهر بارتياح منقطع النظير مثمنين كل الجهود التي بذلتها قيادة وكوادر الدائرة المالية التي تكللت بهذا الإنجاز والنجاح المثمر كما وجهو الشكر والتقدير والامتنان لمعالي نائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن عبدالله سالم النخعي ومدير الدائرة المالية العسكرية العميد الركن عبدالله عبدربه على حرصهم في تحقيق ذلك ألذي سيعكس نفسه على استقرار معيشة العسكريين ويرفع من معنوياتهم في القيام بمهامهم على أكمل وجه

الضالع نيوز/صنعاء تشهد العاصمة صنعاء ازمه حادة في الغاز المنزلي ، تسببت بمعاناة حقيقية. وقال مواطنون في أحاديث متفرقه " بأن ازمه تعاني العاصمة صنعاء بسبب انعدام الغاز المنزلي وعدم تواجده سوى بكميات محدوده جداً ، او في سوق السوداء الذي يباع فيها بسعر مرتفع . واضافوا بأن السلطات المعنية لم تضع تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء