تصريحات جديدة لرئيس الوزراء اليمني

13 - نوفمبر - 2019 , الأربعاء 10:33 صباحا
461 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ تصريحات جديدة لرئيس الوزراء اليمني

تصريحات جديدة لرئيس الوزراء اليمني

الضالع نيوز _ عدن

قال رئيس الحكومة الشرعية، معين عبدالملك،أن استمرار النظام الإيراني في دعم الحوثي يتطلب موقفاً دولياً حازماً، لوقف تدخلها في شؤون اليمن والكف عن دعم الميليشيات الانقلابية.

 

وأوضح خلال لقائه السفير الأميركي لدى اليمن، كريستوفر هينزل، أن الشعب اليمني وبإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية، أكثر إصراراً من أي وقت مضى على استكمال جهود استعادة الدولة وإجهاض المشروع الحوثي الإيراني.

 

وقال إن بلاده "لم ولن تكون ساحة لمغامرات ومشاريع النظام الإيراني في تهديد الملاحة الدولية وزعزعة أمن واستقرار دول الجوار والمنطقة".

 

هذا وجرى خلال اللقاء، مناقشة عدد من المستجدات على الساحة الوطنية، إضافة إلى اتفاق الرياض والموقف الدولي الداعم لتنفيذه، بما يضمن تسريع استكمال استعادة الدولة اليمنية وإنهاء الانقلاب وتحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني.

 

وأشاد رئيس الحكومة اليمنية، بالموقف الأميركي الحازم تجاه الدور الإيراني التخريبي في اليمن والمنطقة.

 

ولفت إلى ما تبديه الحكومة من حرص على إحلال السلام، وفقاً للمرجعيات الثلاث المتوافق عليها محلياً والمؤيدة دولياً، مقابل استمرار ميليشيات الحوثي الانقلابية في التصعيد العسكري بإيعاز من داعميها في طهران.

 

تمهيد الطريق

بدوره، هنأ السفير الأميركي الحكومة اليمنية بتوقيع اتفاق الرياض، وهو ما يمهد الطريق لتمكين الحكومة من أداء دورها وتلبية تطلعات المواطنين اليمنيين في المناطق المحررة.

 

وأشار إلى أن الاتفاق خطوة هامة باتجاه إحلال السلام والاستقرار، وفقاً لما نقلته عنه وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

 

كما عبر عن استعداد الولايات المتحدة تقديم الدعم الفني اللازم لإنجاح الاتفاق وتنفيذ بنوده.

*تقدم لقوات الجيش والمقاومة في قانية وخسائر فادحة في صفوف المليشيات* حققت قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية ورجال القبائل، اليوم السبت، تقدماً جديداً في جبهات قانية شمالي محافظة البيضاء، خلال معارك حاسمة تكبّدت فيها مليشيات الحوثي الإنقلابية خسائر فادحة في الأرواح والمعدّات. وقال مصدر تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء