التحالف والشرعية يقرران الحسم .. تجهيزات كبيرة لمعارك حاسمة في الجوف ومارب وتحريك لكل جبهات القتال بالتزامن مع فتح جبهات جديدة

08 - مارس - 2020 , الأحد 04:41 مسائا
2844 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ التحالف والشرعية يقرران الحسم .. تجهيزات كبيرة لمعارك حاسمة في الجوف ومارب وتحريك لكل جبهات القتال بالتزامن مع فتح جبهات جديدة

التحالف والشرعية يقرران الحسم ..

تجهيزات كبيرة لمعارك حاسمة في الجوف ومارب وتحريك لكل جبهات القتال بالتزامن مع فتح جبهات جديدة.




خاص / الضالع نيوز

كشفت مصادر مطلعة عن تحضيرات كبيرة استكملتها قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية لخوض معارك حاسمة في محافظتي الجوف ومأرب بدعم وتنسيق عالي المستوى من قبل التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية.


واكدت المصادر لموقع الضالع نيوز أن الجيش والمقاومة استكملا تجهيز اكثر من عشرة الف مقاتل من الجيش والمقاومة لخوض معارك استعادة المديريات التي تمكنت مليشيا الحوثي من اسقاطها في الايام الماضية.

واوضحت أن عتادا عسكري كبير دفعت به المملكة الى محافظتي الجوف ومإرب يظم وهو عتاد وسلاح نوعي لم يسبق دخوله على خط المواجهات من قبل يتوقع ان يغير من المعادلة العسكرية فور دخوله خط المواجهات في الايام القليلة القادمة.

وبينت المصادر أن تجهيزات مماثلة استكملت في محافظة مارب التي وصلها خلال الايام الماضية عتاد عسكري كبير في اطار تجهيزات الشرعية والتحالف العربي لخوض معارك حاسمة بعد اتخاذ قيادة الجيش والتحالف العربي قرار باستكمال تحرير المحافظة والعاصمة صنعاء التي ضل القرار السياسي بتحريرها غائبا خلال السنوات الماضية.

وكانت الايام الماضية قد شهدت تحركات كبيرة للقياده الساسية والعسكرية وقيادة التحالف العربي في محافظتي مارب والجوف.

اذ وصل وفد حكومي بتوجيهات من رئيس الجمهورية فيما عقد وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان سلسلة اجتماعات مكثفة بمعية قائد التحالف العربي في مأرب وهي التحركات التي اكدت المصادر انها تاتي في سياق استكمال التجهيزات لخوض المعارك الحاسمة في المحافظتين .


وبحسب المصادر فإن استكمال التجهيزات في محافظتي مإرب والجوف يإتي عقب اتخاذ التحالف العربي والشرعية قرار بالحسم العسكري بعد تنامي الخطر الحوثي الذي اصبح يهدد الجميع.

وفي سياق ذلك اكدت المصادر أتخاذ قرار بتحريك كل جبهات القتال في الجمهورية في وقت واحد لشل قدرات مليشيا الحوثي وافشال مخطاطاتها وهو الامر الذي سيمكن قوات الجيش والمقاومة من التقدم في كل الجبهات.

وعلاوة على ذلك اكدت المصادر ان قيادتي التحالف العربي والشرعية اليمنيه اتخذت قرار اخر بفتح جبهات جديدة ضد مليشيا الحوثي ذات تاثير استراتيجي في سير المواجهات مع مليشيا الحوثي الانقلابية.

وفيما لم تفصح المصادر عن الجبهات المزمع فتحها فقد كشفت عن ان جبهة يافع البيضاء هي احدى اهم الجبهات المزمع فتحها.

واشارت الى ان زيارة قائد التحالف العربي في عدن ليافع تإتي في هذا السياق.

وعن نوعية القوات المشاركة بينت المصادر ان الويه الجيش الوطني ستوكل اليها بعض الجبهات فيما ستشترك معظم التشكيلات العسكرية التي يدعمها التحالف العربي بما فيها الويه الحزام الامني وتشكيلات المجلس الانتقالي والمقاومة الوطنية التابعة لشقيق الرئيس اليمني الراحل العميد / طارق محمد عبدالله صالح وحتى الوية الجيش في المنطقة العسكرية الاولى والنخبة الحضرمية والتان لم تشتركا في المواجهات مع الحوثيين حتى الان.

*تقدم لقوات الجيش والمقاومة في قانية وخسائر فادحة في صفوف المليشيات* حققت قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية ورجال القبائل، اليوم السبت، تقدماً جديداً في جبهات قانية شمالي محافظة البيضاء، خلال معارك حاسمة تكبّدت فيها مليشيات الحوثي الإنقلابية خسائر فادحة في الأرواح والمعدّات. وقال مصدر تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء