الضالع ..اللواء 83مدفعية في جبهة مريس يقيم حفل خطابي وعرض عسكري بمناسبة الذكرى ال56لثورة 26 سبتمبر(تقرير)

26 - سبتمبر - 2018 , الأربعاء 04:12 مسائا
6265 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةأخبار الضالع ⇐ الضالع ..اللواء 83مدفعية في جبهة مريس يقيم حفل خطابي وعرض عسكري بمناسبة الذكرى ال56لثورة 26 سبتمبر(تقرير)

الضالع نيوز/خاص/احمد الضحياني


أقام اللواء 83مدفعية في جبهة مريس شمال محافطة الضالع صباح اليوم الاربعاء حفلا خطابيا وفنيا وعرض عسكري بمناسبة الذكرى ال56لثورة 26سبتمبر1962م.

وفي الحفل الذي ابتداء بآي من الذكر الحكيم وعقب السلام الجمهوري قدمت وحدات رمزية من اللواء عرض عسكري عكس مدى الجهوزية والانظباط العسكري الذي يتمتع بها جنود اللواء.

وفي المهرجان القيت عددا من الكلمات والقصائد الشعرية.



وفي كلمة لقيادة لللواء 83مدفعية القاها العميد فضل النميري اركان حرب اللواء حيا بها منتسبي، اللواء والجيش الوطني في، جبهة مريس، .

وقال النميري مخاطبا المقاتلين "اننا باسمكم وباسم اللواء 83مدفعية وباسم جبهة مريس دمت جبن وكل المنطقة الوسطى نحيي القيادة السياسية، وننقل تحياتنا لفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ونائبه والى الجيش الوطني، ونهنى الشعب اليمني بهذه المناسبة العطيمة.

وقال النميري"في الذكرى ال56من ثورة 26سبتمبر والذكرى ال55من ثورة 14اكتوبر نؤكد ان الثورتان متلازمتان شارك بهما اليمنيين شمالا وجنوبا"

وتابع النميري"عهدا للزبيري وعهدا لعلي عبدالمغني وعلي عنتر وعهدا للبوزة ولكل ثوار 26سبتمبر و14اكتوبر، ان نواجه الامامة والاماميين الجدد الذين اطلوا براسهم مجددا، بعد ان محيت في 1962م.

وقال النميري مخاطبا المقاتلين"فان الثلايا وعلي عبدالمغني والزبيري واللقية قد عادوا من جديد، فاننا في، ميداننا نرى من يشبه الزبيري واللقيه والقردعي ،ومن يشبه كل ثوار 26سبتمبر و14اكتوبر، واننا على العهد باقون وسنحمي اهداف ثورتنا الخالدة والام ،الاهداف النبيلة التي كتبها الابطال الصادقين. "

واكد النميري"اننا على العهد باقون ولم تسير دماء الثوار هدرا سواء ثوار سبتمبر واكتوبر او ثوار اليوم الذين ثاروا على الانقلاب".

و اوضح اركان حرب اللواء 83مدفعية في كلمته"ان الطريقة متلازمة واوحى بعضهم الى بعض ان يحموا الجمهورية اليمنية بكل ثوراتها ومبادئها السامية".

وختم كلمته قائلا"اننا نعاهد الله ونعاهد شهدائنا واهليهم وذويهم انا على العهد، ماضون، وسنحمي ثورتنا وسنحرر كل تراب الوطن ،فاذا كان علي عبدالمغني من المناطق الوسطى قد، فجر ثورة26سبتمبر1962م. فهاهي اليوم المنطقة الوسطى تفجر ثورة على الامامة من جديد، وسنحييها ثورة بعد ثورة وجيل بعد جيل حتى ينتصر الحق وتعود الجمهورية".






كما القى محمد عبدالله النطامي مدير جهاز، الامن السياسي بمحافظة الضالع كلمة نقل من خلالها تهاني وتحايا محافظ محافظة الضالع قائد اللواء 33مدرع وعبره تهاني رئيس الجمهورية للواء 83مدفعية قيادة وافراد بمناسبة الذكرى ال56 لثورة26سبتمبر.

وقال النطامي مخاطبا المقالين"اني اشاهدكم مشاهدة ارى فيها رجال يحبون الشهادة في سبيل الله كما يحب اعدائنا الحياة، وهذه مفخرة لكم".

واوضح النظامي"انني اشاهد واتابع كل ما يدور في هذه الجبهة، ويشرفني واعتز فيها".

وقال "ان كل ما يدور في هذه المعارك، معارك الشرف، معارك العزة، معارك التضحيات التي ضحت فيها كثير من الاسر بافلاذ اكبادها".

واكد مخاطبا المقاتلين"انني ارى من خلال هذه الوجوه رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا".

وتابع"اننا كلنا في جبهة جهاد سواء في المواقع الامامية او في الداخل في العمل الامني، وادعوكم جميعا المجاهدين في سبيل الله في الجبهات، وادعوا بقية الناس في المناطق ان يعملوا مع الجهات الامنية وان يبلغوا عن اي تحركات للاعداء، او تصل اليهم معلومات عن مواقعهم او تسليحهم" .


وختم كلمته"نعتز بكل رجل يقدم تضحية سواء بالكلمة او بالروح او بالمال واتمنى ان يكون النصر قريب وهو انشاء الله قريب في جبهتنا".


وكان أركان حرب اللواء 83 مدفعية العقيد فضل النميري مساء امس الثلاثاء قد قام بايقاد شعلة الثورة بمناسبة الذكرى ال 56 لثورة ال26 سبتمبر المجيدة في مقر اللواء 83 مدفعية بمريس

وفي حفل ٱيقاد الشعلة تعهد العقيد النميري بالوفاء لدماء الشهداء والسير على درب الثوار حتى تحقيق كامل الأهداف السامية والنبيلة التي ناضل اليمنيون ولا زالوا من أجلها.



الضالع نيوز/خاص/احمد الضحياني اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني ممثلة اللواء 30مدرع ومليشيا الحوثي الانقلابية فجر اليوم الجمعة في جبهة حمك غرب محافظة الضالع. وبحسب مصادر عسكرية في اللواء 40مدرع افادت" للضالع نيوز"فأن مليشيا الحوثي شنت هجوم مباغت من مواقعها في الخشبة على مواقع تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء

لا توجد تعليقات