إدانات واستنكارات واسعة لجريمة اغتيال القيادي في اصلاح الضالع الصحفي زكي السقلدي

06 - أكتوبر - 2018 , السبت 08:00 مسائا
2823 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةأخبار الضالع ⇐ إدانات واستنكارات واسعة لجريمة اغتيال القيادي في اصلاح الضالع الصحفي زكي السقلدي

الضالع نيوز/خاص


لاقت جريمة اغتيال القيادي في التجمع اليمني للاصلاح بمحافظة الضالع الصحفي زكي السقلدي مساء امس الجمعة ال5 من اكتوبر2018م ردود فعل واسعة في اوساط السلطات المحلية والاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات والنقابات الصحفية والاعلامية.

حيث أدان بيان صادر عن مكتب وكيل أول محافظة الضالع الاستاذ فضل القردعي بأشد عبارات الإدانة عملية الاغتيال الآثمة والجبانة بحق الصحفي والناشط الحقوقي زكي محمد شائف السقلدي مغرب اليوم الجمعة أمام منزله من قبل مسلحين مجهولين يمتطون دراجة نارية لاذا بالفرار وسط شارع عام مزدحم .
واعتبر البيان عملية الإغتيال استهدافا لكل الناشطين والحقوقيين والسياسيين الشرفاء وتعد استمرارا في الجريمة لمنع الصوت والكلمة والحقيقة حتى تخلو الضالع لمثل هذه المجاميع الإجرامية لتسرح وتمرح فيها كيفما تشاء.
ووجه في بيانه الأجهزة الأمنية بمختلف أنواعها في محافظة الضالع إلى سرعة ملاحقة وضبط الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع والعادل وحتى يكونوا عبرة لمن يفكر في إزهاق الأرواح البريئة مستقبلا .

إصلاح الضالع يطالب الأمن سرعة القبض على الجناة

المكتب التنفيذ للتجمع اليمني للاصلاح بمحافظة الضالع، أدان الجريمة البشعة التي ازهقت الروح الطاهرة للناشط الحقوقي والاعلامي عضو الدائرة السياسية للإصلاح بالمحافظة، ورئيس فرع الاصلاح بمديرية الضالع الاخ زكي محمد شائف السقلدي، مساء اليوم الجمعة 5 اكتوبر 2018م في الشارع العام بمدينة الضالع من قبل مسلحين على دراجه نارية. وناشد التجمع اليمني للاصلاح بمحافظة الضالع في بيان له " ناشد السلطة المحلية واجهزة الامن بمختلف مسمياتها القيام بمسؤوليتهم القانونية والاخلاقية وسرعة القبض على الجناة وتقديمهم الى القضاء لينالوا جزاء اجرامهم بقتلهم نفس بريئة بغير حق على مرأى ومسمع من الناس.
وجدد التأكيد أن الاصلاح حزب سياسي سلمي مدني وسيظل متمسكاً بمشروعه الوطني منحازاً لهموم وتطلعات الوطن ومسانداً للشرعية والتحالف حتى إنهاء مشروع الإنقلاب واستكمال التحرير. مشددا على أن مثل هذه الأعمال الغادرة والجبانة لا تخدم سوى مشروع الانقلاب وان كان منفذوها يعملون لصالح أجندات وجهات أخرى.
وحمل اصلاح الضالع أصحاب الخطابات التحريضية التي تحرض على الإصلاح وقياداته ورموزه وناشطيه ليل نهار.
كما طالب السلطة المحلية والاجهزة الامنية التصدي لعصابات القتل والاجرام التي تستهدف ارواح الابرياء والناشطين الحقوقيين والاعلاميين والتي تستهدف ايضا رجال القلم والفكر مع اقلاق الامن و السكينة العامة للمجتمع.


اشتراكي الضالع السلطات بمطاردة القتلة

بدورها أدانت منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة الضالع، اغتيال الصحفي زكي السقلدي الذي تم استهدافه مساء امس، برصاص مجهولين يستقلون دراجة نارية وسط مدينة الضالع. وقال بيان صادر عن المنظمة، ان هذا الفعل الاجرامي المشين الذي اودى بحياة الصحفي زكي السقلدي والذي يشبه الى حد بعيد حادثة اغتيال الشهيد المهندس عبدالله احمد حسن قبل عام من اليوم وبنفس الطريقة ، هو عمل مدان بكل الشرائع والقوانين وعلى الجميع الوقوف صفا واحدا لرفضه ومحاربته. وطالب الاجهزة الامنية والسلطة المحلية بالضالع القيام بواجبها بمطاردة القتلة وتقديمهم الى المحاكمة.
مقدما تعازيه الخالصة لأسرة الصحفي زكي السقلدي ومشاطرتها مرارة الألم والخسارة.

السلطة المحلية بمديريتي الحصين والشعيب طالبت المحافظ والقيادات الامنية في المحافظة بتحمل المسؤلية وملاحقة الجنة

في اجتماع الهيئة الادارية للمجلس المحلي مديرية الحصين برئاسة الامين العام محمد حسين صالح اليوم السبت ادانت في بيان لها عملية اغتيال الاعلامي والقيادي في اصلاح الضالع زكي السقلدي. وطالبت في، بيانها المحافظ والقيادات الامنية في المحافظة بتحمل المسؤلية وملاحقة الجنة واحالتهم للقضاء وتفعيل اللجنة الامنية وتوحيد القوات الامنية وتفعيل غرفة عمليات مشتركة تخضع للمحافظ . ودعت السلطة المحلية في مديرية الخصين في بيانها ف كل القوى السياسية والقيادات المدنية والعسكرية و مشائخ واعيان الضالع بعدم السكوت على مثل هذه الجرائم التي تعمل على تمزيق النسيج الاجتماعي للمحافظة.

كما اعتبرت السلطة المحلية بمديرية الشعيب حادثة اغتيال زكي السقلدي "ظلما وعدوانا ".
وقالت في بيان لها "وأمام هذه المصيبة الفاجعة والعمل الإجرامي الجبان الذي نال من واحد من أبناء الشعيب المعروفين بسلميتهم وأخلاقهم العالية ليس له من ذنب سوى أن أيادي الشر الظلامية المستأجرة لقتل أبناء الضالع والعبث بأمنها واستقرارها وسلمها الاجتماعي قد اختارته هدفا لإرهابها الجبان ."
وطالبت" القيادات الأمنية والعسكرية المسؤولة عن المحافظة ومن الأخ محافظ المحافظة رئيس اللجنة الأمنية بالقيام بواجبها تجاه هذه الجريمة الجبانة وسرعة التحرك واتخاذ الإجراءات اللازمة والعملية لتتبع أيادي الإجرام الظلامية المنفذة للجريمة وتقديمهم للعدالة ."

منظمات المجتمع المدني ومؤسسات صحفية تدين الجريمة الشنيعة

مكتب حقوق الانسان بالضالع يستنكر اغتيال "السقلدي" ويدعو لضبط القتلة وتقديمهم للقضاء
كما ادانت منظمات المجتمع المدني اغتيال الصحفي والقيادي بإصلاح الضالع، زكي السقلدي مساء يوم الجمعة .
وعبر مكتب حقوق الانسان في محافظة الضالع، عن ادانته واستنكاره الشديد لجريمة اغتيال الصحفي والقيادي بإصلاح الضالع، زكي السقلدي مساء يوم الجمعة. ودعا المكتب السلطة المحلية بالمحافظة واجهزة الامن والضبط القضائي؛ الى القيام بدورهم في الكشف عن مرتكبي هذه الجريمة الشنيعة بحق رجل برئ وسط الشارع العام على مرأى ومسمع الجميع وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاهم الرادع. كما طالب مكتب حقوق الانسان بالضالع بإيقاف تداعيات الوضع الامني المخيف الذي يهدد المجتمع و لا يخدم الا أعداء السلام والامن والاستقرار.

كما أصدرت مؤسسة المصدر للصحافة والنشر، بلاغاً صحفياً، دانت فيه جريمة اغتيال مراسل موقع "المصدر أونلاين"، وصحيفة المصدر، بمحافظة الضالع. وقالت مؤسسة المصدر الذي يعد موقع "المصدر أونلاين"، الصحيفة الالكترونية لها، إن جريمة اغتيال الزميل السقلدي، يأتي ضمن مسلسل إسكات صوت الحقيقة، والتضييق على حرية الصحافة، وحرية الرأي والتعبير، في بلد يتذيل ترتيب البلدان في حماية الصحفيين وحرية الصحافة
وطالبت في بيانها السلطات المحلية والأمنية في الضالع، بالقبض على الجناة والكشف عن هويتهم، كون العملية جاءت في الشارع الرئيسي، بينما تشير ملابساتها إلى أن ذلك جرى بعد إصرار وترصد للزميل السقلدي.

وفي ذات السياق دانت نقابة الصحفيين اليمنيين بمحافظة عدن بشدة؛ عملية اغتيال الزميل الصحفي زكي السقلدي مساء اليوم بمحافظة الضالع. وقالت نقابة الصحفيين اليمنيين بعدن في بيان لها، إن عملية اغتيال الصحفي زكي السقلدي جاءت بعد عملية التحريض وخطاب الكراهية التي تنتهجه بعض القوى لتصفية حساباتها مع الاخرين لتكون النتيجة والضحية زميل صحفي لا يملك في هذه الدنيا غير قلمه وراية التي كفلها الدستور له. وطالبت النقابة الجهات الامنية بمحافظة الضالع بالكشف عن قتلة الزميل الصحفي زكي السقلدي وتقديمهم للعدالة.
ودعت النقابة جميع القوى الي تجنيب الصحفيين صراعاتهم.. كما دعت جميع الصحفيين والاعلاميين الى الابتعاد عن الخطابات الكراهية والتحريضية التي تؤدي الى قتل الآخرين. وناشدت نقابة الصحفيين بعدن مجلس النقابة واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي بالوقوف مع الصحفيين اليمنيين ومخاطبة وزارة الداخلية وقيادة التحالف العربي بوضع حد للانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيين اليمنيين في المحافظات المحررة. وعبرت النقابة عن تعازيها الحارة لأسرة وذوي الزميل الصحفي زكي السقلدي

كما ادانت المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين (صدى) واستنكرت بأشد العبارات عملية الاغتيال الجبانة التي طالت الصحفي زكي السقلدي عصر اليوم الجمعة 5/10/2018 بمحافظة الضالع، والتي نفذها مسلحون يستقلون دراجة نارية حيث أمطروا جسده بنيران أسلحتهم ليفارق الحياة على الفور..
وتقدمت (صدى) بخالص العزاء وعظيم المواساة لأسرة الشهيد وللوسط الصحفي بهذا المصاب الجلل" واكدت "أن هذه الجرائم لن تسقط بالتقادم وسينال المجرمون جزاءهم الرادع". وقال المنظمة في بيان لها "ان باستشهاد السقلدي يرتفع عدد من تم قتلهم خلال العام ٢٠١٨ إلى 12 صحفيا يمني وهو دليل واضح على أن جماعات العنف والإرهاب قد قررت مواصلة عملياتها الإجرامية بحق الأسرة الصحفية اليمنية في ظل غياب دور الحكومة والشرعية عن ملاحقة المجرمين والمحرضين على ارتكاب الجرائم المتعمدة بحق الصحفيين." ودعت صدى" المنظمات والاتحادات والهيئات المعنية بحقوق الصحفيين إلى التحرك الفوري، وترجمة الإدانات الى خطوات ملموسة.. كما نهيب بالصحفيين اليمنيين الى تبني حملة تضامنية واسعة من أجل وضع حد لهذه الأعمال الإجرامية."

الضالع نيوز/خاص قتل واصيب 6حوثيين وتدمير طقم اليوم الثلاثاء في قصف لقوات الجيش الوطني في جبهة دمت في محافظة الضالع . وافاد مصدر عسكري في اللواء الرابع - إحتياط (للضالع نيوز)ان قوات اللواء الرابع دمرت طقم كان يحمل تعزيز لمليشيات الحوثي غرب مدينة دمت. واكد المصدر ان استهداف الطقم الحوثي اسفر تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء