التحالف و 10 آلاف مقاتل بقيادة "العرادة" يقلبون موازين المعركة في جبهة نهم.. والمعارك الآن على اشدها - آخر التطورات

24 - يناير - 2020 , الجمعة 09:43 مسائا
923 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ التحالف و 10 آلاف مقاتل بقيادة "العرادة" يقلبون موازين المعركة في جبهة نهم.. والمعارك الآن على اشدها - آخر التطورات

الضالع نيوز/متابعة خاصة
أحبطت مقاتلات التحالف العربي، أوسع هجوم حوثي على مديرية “نهم” شرقي صنعاء، ومكنت القوات الحكومية من استعادة مواقع استراتيجية كانت خسرتها مساء الخميس.

وشن الحوثيون هجوما، هو الأعنف على الإطلاق في جبال “نهم”، وتمكنت من السيطرة على سلسلة جبال المنار الذي يشرف على مناطق استراتيجية ويقطع الإمداد عن معسكر “فرضة نهم” .

وتدخلت مقاتلات التحالف العربي بحماية أهم الجبهات العسكرية، حيث شنت سلسلة غارات جوية أحبطت الهجوم الحوثي المكثف في جبال “نهم”.

وقالت مصادر عسكرية إن مقاتلات التحالف شنت 10 غارات على تعزيزات وآليات حوثية في جبهة ميمنة “نهم” ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من مقاتليهم.

كما تمكنت المقاتلات من تدمير عدد من المدافع التي كان يستخدمها الحوثيون في الهجوم المكثف صوب مواقع القوات الحكومية.

ووفقا لمصادر محلية فإن الاشتباكات تجددت في مختلف جبهات مديرية نهم شرق محافظة صنعاء، أن المواجهات يغلب عليها قصف السلاح الثقيل وخاصة المدفعية .

الى ذلك قال مصدر قبلي إن آلاف المسلحين من أبناء قبائل مأرب بقيادة المحافظ سلطان العرادة توجهوا اليوم الجمعة لإسناد قوات الجيش الوطني في جبهة نهم (شرقي العاصمة صنعاء).

وأوضح المصدر أن أكثر من 10 آلاف مقاتل من أبناء مأرب يقودهم العرادة وصلوا إلى منطقة الفرضة لفك الحصار عن معسكرها الذي يفرض عليه الحوثيون حصاراً منذ مساء أمس الخميس.

وأكد المصدر أن معارك عنيفة تدور منذ ساعات بين الحوثيين وقوات الجيش بالقرب من معسكر الفرضة بمديرية نهم.

وأعلنت قبائل محافظة مأرب النفير العام لمساندة قوات الجيش الوطني في فرضة نهم (شرقي العاصمة صنعاء).

وشن الحوثيون أمس الخميس هجوماً هو الأعنف على الإطلاق في جبال “نهم”، وتمكنوا من السيطرة على سلسلة جبال المنار الذي يشرف على مناطق استراتيجية ويقطع الإمداد عن معسكر “فرضة نهم”.

" Image captionبدا على نائب وزير الصحة الإعياء وهو يتحدث إلى الصحفيين يوم الإثنين 25 فبراير/ شباط كشفت تحاليل طبية إيرانية إصابة كل من نائب وزير الصحة الإيراني وأحد أعضاء البرلمان بفيروس كورونا الجديد، بينما تكافح السلطات في إيران لاحتواء تفشي الفيروس الذي أودى بحياة 15 شخصا في البلاد حتى تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء