يــــا حــامِــلاتَ الــزَّعِـيـمْ و الـشَّعبْ جَاوِعْ و عَاطِشْ ( شعر )

26 - مايو - 2014 , الإثنين 05:26 مسائا
1334 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةشعر شعبي ⇐ يــــا حــامِــلاتَ الــزَّعِـيـمْ و الـشَّعبْ جَاوِعْ و عَاطِشْ ( شعر )

يــــا حــامِــلاتَ الــزَّعِـيـمْ
و الـشَّعبْ جَاوِعْ و عَاطِشْ ( شعر )
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

يحيى الحمادي

يــــا حــامِــلاتَ الــزَّعِـيـمْ
و الـشَّعبْ جَاوِعْ و عَاطِشْ
>
لَـــــفَّ الــبــلادَ الــصَّـرِيـمْ
و الـكُل طَـاهِشْ و نَـاهِشْ
>
ثَــورَةْ (تَـعِـزْ) فِــي (يَـرِيمْ)
و(الـنَّادِرَهْ) في (الحَتَارِشْ)
>
و"الـتّـيْـسْ" كَـانَ الـغَـرِيـمْ
والــيَـومْ صَـــارَ المُـحَـارِشْ
>
بُــكْــرَهْ يُــسَـلِّـمْ (تَــرِيـمْ)
لِــلـقـاعِـدَهْ أو لِـــدَاعِــشْ
>
يــــا نِـعـمَـتِـي و الـنَّـعِـيـمْ
و الخَيرْ مِنْ كُلِّ.... ما بِشْ
>
حِــجْـنَـهْ قَـلَـبْـهَـا شَــرِيـمْ
غُــدْرَهْ و كـانَـت غَـشَاوِشْ
>
و الـشَّـعـبْ هــذا حَـكِـيمْ
يَــــدُّهْ لِــرِجْـلُـهْ تُــغَــاوِشْ
>
الــلّــيـلْ رَاحِــــلْ مُــقِـيـمْ
و الشَّــمعْ ضَانِكْ و طَافِشْ .

للشاعر / يحيى الحمادي

الضالع نيوز/خاص شعر عبده صالح المشرقي إلى أحب المدن إلى قلبي إلى أم المدائن تعز وإلى أهلها المقاومين إلى أصدقائي القادة والجنود المقاومين الذين أجبرتهم المليشيات على ترك القلم وحمل البندقية أهدي هذه الأبيات المتواضعة في هذا اليوم المجيد على طريق الحرية والإنعتاق ودحر المليشيات الغازيه تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء