الرئيس اليمني يشيد بدور وشجاعة الصحفيين في مواجهة الحوثيين وكشف انتهاكاتهم

15 - مايو - 2023 , الإثنين 07:43 مسائا
1123 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ الرئيس اليمني يشيد بدور وشجاعة الصحفيين في مواجهة الحوثيين وكشف انتهاكاتهم

الضالع نيوز/متابعة خاصة

أشاد رئيس المجلس الرئاسي اليمني رشاد العليمي، الأحد، بدور الصحفيين المفرج عنهم مؤخراً من سجون الحوثيين، معرباً عن تهانيه لهم بالحرية بعد سنوات من التغييب، والاخفاء في ظروف بالغة القسوة.

جاء ذلك، خلال لقائه بهم، في مقر إقامته بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن، بحضور وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

واستمع العليمي، من الصحفيين عبدالخالق عمران، توفيق المنصوري، الحارث حميد، أكرم الوليدي، هشام طرموم، وحسن عناب إلى شهادات موجزة حول ظروف اختطافهم، وإخفائهم، والتعذيب الذي تعرضوا له.

وأثني خلال اللقاء بشجاعة الصحفيين وصبرهم الملهم للصمود الأسطوري في وجه المليشيات، والمساهمة الفاعلة في ابقاء شعلة التغيير وهاجة نحو مستقبل تشارك في صناعته كافة القوى الوطنية والمجتمعية.

وأكد الرئيس اليمني، أن “ما تعرضت له الصحافة الوطنية من انتهاكات جسيمة تحت قبضة المليشيات لم تحدث في تاريخ السلطة الرابعة منذ نشأتها في البلاد”.

وشجع العليمي، “الصحفيين على بناء منابرهم الجماعية المستقلة التي تسلط الضوء على حجم المعاناة والمأساة التي خلفها انقلاب المليشيات الحوثية، ووضع حد لإفلات قادتها من العقاب على الجرائم التي يرتكبونها بحق السلطة الرابعة، فضلا عن الحاجة الماسة الى انهاء السرد المشوه للقضية اليمنية، وحماية الحريات العامة التي يعتمد عليها مصير الامة بأكملها”.

وتعهد العليمي بجعل قضية الإفراج عن بقية الصحفيين أولوية حكومية قصوى للم شملهم بذويهم وإنهاء معاناتهم التي طال أمدها، موجهاً الحكومة بتقديم الرعاية الصحية الكاملة للصحفيين المفرج عنهم، ودعم أي مبادرات جماعية من جانبهم لتخليد الذكرى، وإشراك الضحايا في بناء وصناعة السلام”.

الضالع نيوز - متابعات قالت صحيفة العربية الإماراتية ان محافظة مارب ستكون البديل عن العاصمة المؤقتة عدن لقيادة المجلس الرئاسي عقب تنامي الخلافات مع المجلس الانتقالي . وأكدت الصحيفة تنامي الخلافات بين قيادة المجلس الانتقالي وقيادة الحكومة الشرعية والمجلس الرئاسي في اليمن. الصحيفة قالت في عددها تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء

لا توجد مشاهدة

لا توجد تعليقات

لا توجد مشاهدة

لا توجد تعليقات