إب.. قيادي حوثي يطرد وكيلة مدرسة ويمنعها من دخولها المدرسة بشكل نهائي

06 - نوفمبر - 2023 , الإثنين 07:12 مسائا
6143 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةاخبار وتقارير ⇐ إب.. قيادي حوثي يطرد وكيلة مدرسة ويمنعها من دخولها المدرسة بشكل نهائي

الضالع نيوز/متابعات
أقدم قيادي في مليشيا الحوثي على طرد وكيلة مدرسة حكومية من مقر عملها في محافظة إب وسط البلاد، في الوقت الذي وجه بمنعها من الدخول إلى المدرسة بشكل نهائي.

وقالت مصادر تربوية، إن محمد درهم الغزالي المعين من قبل المليشيا مديرا لمكتب التربية والتعليم بمحافظة إب، قام يوم أمس بطرد وكيلة مدرسة أروى للبنات بمديرية الظهار وسط مدينة إب من مقر عملها في المدرسة.

وأضافت المصادر أن الغزالي قدم إلى مدرسة أروى مدعيا بوجود شكوى ضد وكيلة المدرسة الأستاذة نادية قاضي، وقام بسبها بألفاظ نابئة في الوقت الذي قام بطردها من المدرسة بأسلوب لا يمت للعملية التعليمية بصلة وبعيدا عن قيمة المعلم واحترام مكانته.

وأشارت المصادر إلى أن وكيلة المدرسة رفضت الأسلوب الذي تعرضت له وعملية الطرد وامتنعت عن مغادرة المدرسة، مطالبة بالتحقيق في الشكوى التي يتخذ منها الغزالي ذريعة، وبالتحقيق في الطريقة التي تعامل بها مدير التربية معها دون احترام لها كمعلمة وأمام زميلاتها وطالبات المدرسة.

ولفتت المصادر إلى أن الغزالي هدد وكيلة المدرسة بالفصل من الوظيفة بشكل نهائي، موجها بمنعها من دخول المدرسة ابتداءً من اليوم الإثنين.

ودعت المصادر، للتحقيق مع الغزالي الذي يقوم بممارسات مسيئة للمعلمين بين الفينة والأخرى، بما يخالف مبدأ احترام المعلم وعدم إهانته أمام الآخرين.

وأفادت المصادر أن هذه الحادثة جاءت بعد أيام من طرد الغزالي لمدير مدرسة الشهيد الصباحي الأستاذ حميد البعداني، خلال اجتماع بمدراء مدارس مديرية الظهار بمدينة إب، وسط استياء واسع في الأوساط التربوية.

وفي أغسطس الماضي، قام القيادي الغزالي باقتحام مدرسة "الثورة" في مديرية جبلة غرب مدينة إب، وطرد مديرة المدرسة، بسبب الإضراب الذي شهدته مدارس المحافظة للمطالبة بصرف مرتبات المعلمين المتوقفة منذ سبع سنوات.

الضالع نيوز/متابعات أفشل الجيش، هجوما لمليشيا الحوثي الإرهابية في جبهة كرش شمال محافظة لحج، وكبد المليشيا خسائر. وقال مصدر عسكري لـ "سبتمبر نت" إن أبطال القوات المسلحة أفشلوا هجوماً لمليشيا الحوثي الإرهابية في جبهة كرش، وأجبروا المليشيا على التراجع والفرار وكبدوها خسائر في الأرواح والعتاد.تتمة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

مساحة إعلانية

فيس بوك

تويتر

إختيارات القراء

إختيارات القراء

لا توجد مشاهدة

لا توجد تعليقات